التخطي إلى المحتوى
محتويات

منعت وزارة العمل السعودية، التجول لمدة 15 يوما من الساعة الثالثة عصرًا حتى السادسة صباحًا، اعتبارا من اليوم السبت، حتى 20 يونيو الجاري.

وأوضح المستشار العمالي التابع لوزارة القوى العاملة بجدة وليد عبد الرازق أحمد، أنه في إطار الإجراءات من الجهات المعنية بالمملكة التي تخضع للتقييم والمراجعة الدورية، للنظر في تمديد أي مرحلة أو العودة عنها إلى اتخاذ إجراءات احترازية مشدَّدة، بحسب ما تقتضيه المعطيات الصحية في إطار تداعيات فيروس كورونا المستجد، وأنه بناءً على التقييم الصحي المرفوع من الجهات الصحية المختصة بعد مراجعتها للوضع الوبائي، ونسب الإشغال المرتفعة لأقسام العناية المركزة.

فقد تقرر إعادة تشديد الاحترازات الصحية في مدينة جدة لمدة 15 يومًا؛ تبدأ من اليوم السبت 6 يونيو ، حتى نهاية يوم السبت  20 يونيو ، ولك بمنع التجول في جميع أنحاء المدينة من الساعة الثالثة عصرًا إلى السادسة صباحًا.، وتعليق أداء الصلوات في المساجد، كذلك تعليق الحضور إلى مقرات العمل بالوزارات والهيئات الحكومية وشركات القطاع الخاص، وتعليق تقديم الطلبات الداخلية في المطاعم والمقاهي، بالإضافة إلي استمرار السماح بالرحلات الداخلية الجوية والبرية وعبر القطارات والسماح بالدخول والخروج من المدينة في غير أوقات منع التجول.

كذلك منع أي تجمعات لأكثر من خمسة أشخاص ، واستمرار الفئات المسـتثناة بقرارات سابقة في ممارسة أعمالها، مـع مراعـاة أن يكـون ذلك في أضيـق نطـاق، ووفـق الإجـراءات والضوابـط التـي تضعهـا الجهـة المعنية.

ويجري مراقبة عدد الحالات الحرجة في مدينة الرياض، التي تشهد ارتفاعا مستمرًا خلال الأيام الأخيرة، وذلك استعدادًا لأخذ الإجراء المناسب في حال استمر هذا الارتفاع، ويستمر الوضع  في باقية مدن ومحافظات المملكة كما هو المعمول به حاليًا.

أعلن وزير القوي العاملة محمد سعفان نجاح جهود وزارة القوى العاملة، بالاشتراك مع النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب ومواد البناء، وإدارة شركة لافارج للاسمنت  مصر، فى إبرام اتفاقية عمل جماعية تحقق شروط وظروف عمل أفضل وتحفظ حقوق 590 عاملا بالشركة.

وقد وقع الاتفاقية التى تسرى لمدة 3 سنوات عن الشركة محمد رمضان عبد العزيز بصفته رئيس القطاع المالي والمفوض بالتوقيع عن العضو المنتدب ، وعن النقابة عبد المنعم الجمل رئيس النقابة، وعن اللجنة النقابية بالشركة، إبراهيم عبد العزيز نسيم خليل رئيس اللجنة.

وكشف الوزير عن  أن الاتفاقية نصت على صرف حوافز 2020/2021 ، كما هي  6 أشهر وتصرف علي مدار العام، وشهر يصرف في رمضان في الأسبوع الأخير، بهذه المناسبة وعيد الفطر المبارك، وشهر يصرف في الأسبوع الأول من سبتمبر بمناسبة دخول المدارس ، ووشهر يصرف في الأسبوع الثاني من سبتمبر بمناسبةعيد الأضحي ، وشهر يصرف في الأسبوع الأخير من ديسمبر في مناسبة عيد الميلاد المجيد، فضلا عن متوسط شهرين من الأجر الأساسي ، حافظ الأداء عن 2020، يصرف في مارس ، وذلك طبقا لتقارير الأداء، وتطبيق نظام جدي للأداء ابتداء من 2021.

وقال  الوزير : إن الاتفاقية  نصت أيضا ، علي صرف حافز مرة واحدة ، ذلك رغبة من الشركة في تحفيز العاملين علي المثابرة بالعمل لتحسين مستوي الأداء ، وذلك بما يساوي شهرين من الأجر الأساسي، ويصرف  في النصف الثاني من يونيو 2020.

كما تم الاتفاق علي صرف الزيادة السنوية للعاملين لعام 2020 بمقدار 22% من الأجر الأساسي تستحق من أول يونيو 2020، ويطبق نظام جديد للإداء من 2021 وذلك بواقع 10 شهور من الأجر الأساسي وتقسم : 40% علي التقييم الشخصي طبقا لتقارير الأداء 2020، و60% علي انتاجية الشركة وتحقيق الأهداف والخطط الربحية المطلوبة ، مع الأخذ في الاعتبار صرف 4 شهور كحد أدني في جميع الأحوال.

وتم الاتفاق علي توزيع نصيب العاملين من أرباح السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2019، وكذا أرباح السنة المالية المنتهية في 13 ديسمبر 2020، وذلك حسب ما تقرره الجمعية العمومية .

وأكدت الاتفاقية أن هذا الاتفاق مرتبط باستمرار عجلة الإنتاج والشحن، وفي حالة مخالفة أي بند من بنودها تعتبر الاتفاقية لاغية ، مع حق الشركة خصم ما تم صرف في حالة عدم تحقق الشرط السابق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *