التخطي إلى المحتوى

منحة العمالة غير المنتظمة وزارة القوي العاملة، يبحث جميع العمال المتضررين من أحداث فيروس كورونا من أصحاب العمل غير منتظم عن منحة العمالة غير المنتظمة والتي تقدمها الدولة لهم، حيث قامت الدولة بمنحهم ثلاث دفعات سابقة عن كل شهر من الشهور والماضي ومن المقرر أن يتم تقديم الدفعة الرابعة هذا الشهر، حيث أن الدولة كانت ستكتفي بالثلاث دفعات الماضية لكن بعد التعليمات الرئاسية تم إقرار مد المنحة حتى نهاية السنة الجاري وسيكون لكل شهر من الشهور المتبقية 500 جنيه لكل عامل، ولن يتم استكمال المنحة في السنة المقبلة نظراً لأن الحياة عادت إلى طبيعتها وإلى ما كانت عليه قبل الفيروس.

العمالة الغير منتظمة وزارة القوي العاملة

منحة العمالة الغير منتظمة وزارة القوي العاملة وفي ظل اشتداد أزمة كورونا وبالرغم من تضرر اقتصاديات جميع الدول بما فيهم مصر إلا أنه لم يتم نسيان طبقة العمالة غير المنتظمة من قبل الجولة حيث أنهم عدد كبير في مصر الذي يعتمدون على الأجر اليومي والعمل الغير منتظم فبالطبع تسبب فيروس كورونا في ضرر لهم ولعائلاتهم لكن الدولة المصرية لم تقف مكتوفة الأيدي أمام هذه المعضلة وقامت بتقديم منحة العمالة غير المنتظمة لهم.

  تسجيل العمالة الغير منتظمة في منحة 500 جنية عبر موقع وزارة القوي العاملة الإلكتروني

وقد تسببت منحة العمالة الغير منتظمة في مساعدة قرابة المليون و600 ألف مواطن تم تقديم المنحة لهم خلال الشهور الماضية بتكلفة تقرب من 2 مليار و400 ألف، تم توزيعها عليهم وستزيد هذه التكلفة خلال الشور القادمة.

تسجيل وزارة القوي العاملة

تسجيل وزارة القوي العاملة، فيمكن لجميع العمال التسجيل عبر موقع وزارة القوى العاملة 2020 للحصول على منحة العمالة الغير منتظمة، حيث تم تدشين هذه الخدمة للتسهيل على المواطنين ومنع الازدحام فيمكن لهم بعض التسجيل الحصول على الدفعة المالية بسهولة بعد ذلك عن طريق ماكينات الATM المنتشرة في جميع محافظات مصر.

  "حظر العيد في مصر " قرارات الحظر بعد انتهاء العيد حسب رئيس مجلس الوزراء

وكانت المنحة لشهور يونيو ويوليو وأغسطس، وسيتم إستكمالها حتى نهاية العام فسيتم تقديم دفعة مالية عن كل شهر من الشهور القادمة في السنة أكتوبر ونوفمبر وديسمبر، وكما ذكرنا أنه من الصعب أن يتم ألاستمرار في تقديم منحة العمالة غير المنتظمة خلال السنة القادمة فسيتم إلغاءها مطلع السنة حيث أنها تكلف الدولة مبالغ ليست بالقليلة كما ذكرنا مسبقاً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *