التخطي إلى المحتوى

بعد ظهور نتيجة الثانوية العامة اليوم الثلاثاء، ومعرفة الطلاب جميع الدرجات الخاصة بهم والنسبة المئوية، يحتاج الطلاب إلى معرفة التنسيق الخاص بالكليات لمعرفة الكليات التي يمكنهم الالتحاق بها، وأعلن المجلس الاعلي للكليات عن جميع الكليات والقواعد الجديدة لنظام التقديم في الكليات، ومن المفترض أن يتم إتاحة واعتماد التنسيق الجديد لهذا العام يوم 8 أغسطس من الشهر الجاري.

ويحتاج الكثير من الطلاب إلى معرفة التنسيق الخاص بعام 2019، خاصة وأن وزارة التربية والتعليم أصدرت بان التنسيق لن يختلف عن العام الماضي بنسبة كبيرة، وقد يكون التنسيق أقل من العام الماضي بنسبة 1% فقط ولن تزيد عن ذلك، ولذلك يهتم الكثير من الطلاب لمعرفة تنسيق العام الماضي وهو ما نقدمه لكم في هذا المقال.

  تسجيل دخول منصة ادمودو التعليمية وطريقة تسليم مشروع البحث edmodo.org

تنسيق الثانوية العامة 2019

تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019
تنسيق الثانوية العامة 2019

كانت هذه جميع الكليات والدرجات الخاصة بالكليات والقبول في العام الماضي 2019، وتشمل هذه الكليات جميع المحافظات داخل مصر أبرزها هي أسيوط وأسوان والمنصورة وطنطا وحلوان والزقازيق والمنيا وجميع محافظات مصر الأخرى، بالإضافة إلى ذلك فانه تمت إضافة 6 جامعات جديدة بالإضافة إلى الجامعات المتواجدة في الأعوام الماضية أبرزها كلية الطب البطري وكلية الصيدلة وكلية الحاسبات وذلك في العديد من المحافظات المختلفة داخل مصر.

  قرار اعادة فتح المساجد في مصر امام مجلس الوزراء لاتخاذ الاجراء اللازم : وزارة الاوقاف

لن يختلف التنسيق هذا العام عن العام المقبل يمكنك استخدام التنسيق الخاص ب عام 2019 ليكون مؤشر وتوقعات للعام لهذا العام ومعرفة أقرب جامعة يمكنك الحصول عليها، والاستعداد لتقديم الرغبات فور إصدار الموقع الخاص بها.

  اعرف الان نتيجة الثانوية العامة برقم الجلوس والاسم 2020

وارتفعت نسبة النجاح هذا العام عن السنة الماضية بشكل مميز، ولكن التنسيق سيكون أقل من السنة الماضية بنسبة ليست كبيرة ولكن لن يكون مرتفعا، وذلك بسبب الظروف والأحوال السيئة التي مر بها الطلاب أثناء فترة الامتحانات بسبب الظروف التي تمر بها البلاد وحالة الخوف الشديد التي كانت تصيب الجميع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *