التخطي إلى المحتوى

صرحت الإعلامية المصرية ريهام سعيد علي مواقع التواصل الاجتماعي انستغرام بأنه تم التحرش بها خلال تواجدها على شاطئ الساحل الشمالي، وقالت بانة تم التحرش بها من جانب شابات وتمتلك صور لهم وفيديو بالواقعة وظهرت القناة على لايف على انستقرام وقالت بأنها لأول مرة تقوم بعمل لايف لكي تقوم بالاستنجاد لما يحدث لها وأنها يتم حرمانها من أن تعيش حياة طبيعية.

وقدمت الإعلامية بلاغ لقسم مارينا تتهم به الشباب التي قامت بالتحرش بها، وتقول بانة تم التحرش بها لفظيا وليس هي فقط بل هي وابنها، وتقول إن هناك العديد من الشباب قاموا بالتحرش بها لفظيا بعدما رفضت التصور معهم وذلك بعدما قالوا لها رد سجون . وقال الإعلامية بان الناس تعايرها بعدما تم حبسها بشكل احتياطي نتيجة احترامها للقانون، بدلا من أن يحترمها الناس لفعلها ذلك وتقول إن كل شخص يقول لها محبوسة وهي لا تفعل شيء بل وجدت نفسها متورطة في قضية.

  البنك الدولي :- يمنح مصر 50 مليون دولار استجابة لأزمة COVID-19 "كورونا"
  نجوم الفن ينعون وفاة حسن حسني عن عمر يناهز 88 عام

ودخلت الإعلامية ريهام سعيد في نوبة بكاء شديدة بعد ذلك واستغاثت الإعلامية بالشعب المصري، والمسؤولين واستندت الإعلامية بأنها تمتلك فيديو لهم قامت بتصويره أثناء التطاول عليها،وأضافت بأنها تريد أن تعيش حياتها بشكل طبيعي، ولكن لأنها مشهورة لا تستطيع القيام بذلك وتعيش حياة معذبة.

وأضافت الإعلامية أنها دائما تحاول تقديم عمل كويس للدولة والشعب المصري، ولكن بسبب الحبس الاحتياطي التي تعرضت آلية أصبح كل شخص يقول لها إنها رد سجون، وقالت بأنها ستتوقف عن العمل ولن تعمل مرة أخرى فهي لا تريد أن تجد الجميع يقول لها إنها رد سجون وهي ليست كذلك.

  الاستعلام عن كود الطالب لتسجيل عبر منصة أدمودو studea.emis.gov.eg

وكان تم اتهام الإعلامية ريهام سعيد في قضية خطف الأطفال ولكن تم إثبات براءتها بعد ذلك، وذلك بعد عدم وجود أدلة تثبت ذلك وأنه لديها علاقة بهذه الواقعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *