التخطي إلى المحتوى

مسلسل قيامة عثمان 28 أحد المسلسلات الأكثر مشاهدة ونجاحا في العالم العربي حتي الآن، يحكي المسلسل التركي من بطولة الفنان التركي بوراك أوزجيفيت ، يحكي قصة قيام الدولة العثمانية ، وتحولها من التدهور والضياع الي القوة والتقدم ، مسلسل قيامة عثمان 28 علي يد الغازي عثمان بن أرطغرل شاه، والذي يخلف أبوه أرطغرل شاه زعيم قبيلة الكايي والذي كان يجاهد من قبل ابنه محاولا أيضا انتشال الدولة العثمانية من الضياع وتحويل مسارها الي النهضة والتقدم تعتبر سلسلة مسلسل أرطغرل وقيامة عثمان مسلسل فريد من نوعه حيث أنه المسلسل الوحيد تقريبا الذي يحكي تاريخ قيام الدولة العثمانية في تلك الحقبة الزمنية في القرن الثالث عشر , كما يحكي الكثير من التفاصيل التي لا نعرفها جميعا عن الغازي عثمان الأول وأبية أرطغرل شاه، أيضا ما يزيد من شعبية المسلسل قيام الممثل الشهير المحبوب بوراك أوزجيفيت بدور البطولة في دول الغازي عثمان الأول ,بوراك أوزجيفيت يمتلك الكثير من الشهرة والشعبية الواسعة والكثير من الحب لدي المليين من جهوره من متابعي الدراما التركية كما تشاركه في البطولة النجمة ديدام بلشين ذات الشهرة الواسعة والحب لدي الجماهير أيضا , في هذا المقال نتابع معكم أحداث مسلسل عثمان 28 الحلقة الثامنة والعشرون علي قصة عشق  وأهم القنوات الناقلة لها .

مسلسل قيامة عثمان 28

مسلسل قيامة عثمان 28، في الحلقات السابقة وبعد أن تعرض المؤسس عثمان ألي العديد من الإصابات القوية من أعداءة بعد أن نصبوا له فخ تلو الأخر ، يحاول المؤسس عثمان الانتقام من أعداءة، حيث شاهدنا في الحلقات السابقة من المؤسس عثمان محاولة عثمان نصب فخ للإيقاع بعليشار سيد( الراية ) ، والذي يتحالف مع المغول مرة بعد الأخري ويعتبر بالنسبة للمغول العبد المطيع لسيده ، وفي الحلقة السابقة يقوم عثمان بنصب فخ يقتل فيه جميع جنود عليشار وبع ذلك يقوم بمهاجمة قصره، يقوم عثمان بعمل ذلك الفخ بجمع جنوده ومساعدة غوندوز وبامسي وعبد الرحمن ألب.

المؤسس عثمان بن أرطغرل 28

مسلسل قيامة عثمان 28 ، الغازي عثمان الأول هو الابن الأكبر لأرطغرل شاه بن السلطان سليمان شاه ، وهو أبو السلطان فخر الدين ، والمؤسس عثمان الأول من قبيلة القايي ومؤسس السلالة العثمانية ولد سنة 656 هجرية , عام 1252 ميلادية في الأناضول ( سلاجقة الروم ) وزوجاته بالا خاتون ورابعة خاتون ، توفي عام 726 هجرية عن عمر يناهز السبعون عام ، ودفن في مقيرة عثمان الغازي في بورصة في تركيا  بعد أن حقق العديد من الانتصارات الفارقة في تاريخ الدولة العثمانية وقا بتأسيسها كدولة قوية ذات جيشقوي بعد أن كانت علي حافة الانهيار ، ساعده في ذلك عبد الرحمن ألب وسامسا تشاوش وبامسي ألب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *