التخطي إلى المحتوى
ماهو وقت صلاة التهجد وكيف يتم أدائها؟
وقت صلاة التهجد

بحلول العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم يتسائل الكثير عن وقت صلاة التهجد  حيث تعد العشر الأواخر من أفضل عشر الليالي للعبادة، والتقرب إلي الله بالعمل الصالح، وفيهم يتحري المسلمون عن علامات ليلة القدر، وتبدأ من ليلة 21 رمضان حتى ليلة 30 رمضان.

وقت صلاة التهجد

هي أحد أنواع صلاة النفل، التي تبدأ من بعد صلاة العشاء وحتى آخر الليل، بأداء ركعتين، أو يمكن جمع أربع ركعات، ويمكن أن تصلي إلي ثمانية مثني مثني، علي أن يوتر بثلاث للشفع والوتر، ولكنه يفضل أن تكون في آخر الليل، لقول رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم (صلاة داوود كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام سدسه)، مضيفاً وهي أفضل الصلاة، وقوله أيضاً: (من خاف أن لا يقوم من آخر الليل فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخر الليل فليوتر آخر الليل، فإن صلاة آخر الليل مشهودة وذلك أفضل).

صلاة التهجد

هي أحد أنواع صلاة النفل المخصص في الليل، ويمكن أن تكون تطوع بالنفل المطلق، أو المقيد، ويأتي اسمها نسبة إلي الهجود وهو ترك النوم، والقيام للصلاة في الليل بعد نوم، وتبدأ صلاة نافلة الليل من بعد الانتهاؤ من أداء صلاة العشاء إلي آخر الليل، وما كان من صلاة قبل النوم يسمى صلاة “قيام الليل” وما كان بعد نوم فهو صلاة التهجد.

قيام الليل

تعني قضاء معظم أو جزء من الليل ولو ساعة في عبادة الله بذكر الله والصلاة وتلاوة القرآن، ويعد قيام الليل من تجارة المؤمنين، ودأب الصالحين، وهو من عمل الفائزين، وقيام الليل في شهر رمضان الكريم هي صلاة التراويح، والتي تقام بعد صلاة العشاء، سنة عن رسولنا الكريم وتلك من أعظم العبادات، لقول الحافظ ابن رجب: (واعلم أن المؤمن يجتمع له في شهر رمضان جهادان لنفسه: جهاد بالنهار على الصيام، وجهاد بالليل على القيام، فمن جمع بين هذين الجهادين وُفِّي أجره بغير حساب).

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.