التخطي إلى المحتوى
ما هي حقيقة إلغاء توكلنا في المملكة؟.. الحكومة السعودية توضح
الغاء توكلنا في السعودية

انتشرت التساؤلات حول إلغاء توكلنا في السعودية، حيث قامت الحكومة السعودية برفع العديد من الإجراءات الإحترازية التي تخص فيروس كورونا داخل المملكة العربية السعودية، وقد تم اتخاذ هذا القرار بناءً على انخفاض عدد المصابين بفيروس كورونا وزيادة عدد الاشخاص المحصنين باللقاحات التي تم اعتمادها من جهة وزارة الصحة ضد فيروس كورونا،وفي هذا المقال سوف نستعرض حقيقة هذا الأمر.

إلغاء توكلنا في السعودية

بعد إنتشار العديد من التساؤلات من المواطنين والمقيمين حول إلغاء توكلنا في السعودية، قامت وزارة الداخلية السعودية بالرد علي هذه التساؤلات حيث قالت: لم يتم إلغاء تطبيق توكلنا، واقتصر القرار علي بعض الإجراءات الإحترازية التي تخص فيروس كورونا فقط، واتخذت الوزارة هذا القرار بعد التأكد من نسبة تحصين المواطنين، والمقيمين، وبعد ضمان حماية صحهتم، وسوف تتم المتابعة لتطورات الوضع الوبائي داخل المملكة عند ارتفاع عدد الحالات.

الإجراءات الإحترازية التي قامت المملكة باتخاذها

  • عدم اشتراط ارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة، بإستثناء المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف.
  • عدم اشتراط التحصين والتحقق من الحالة الصحية في تطبيق توكلنا للدخول الي المنشآت، والأنشطة، والمناسبات، والفعاليات، وركوب الطائرات، ووسائل النقل العام، وذلك بإستثناء المنشآت والأنشطة والمناسبات والفعاليات ووسائل النقل التي تقتضي طبيعتها إشتراط التحصين أو الاستمرار في التحقق من الحالة الصحية، أو ترغب في تطبيقه.
  • تفعيل اشتراط أخذ الجرعة التنشيطية الثالثة من لقاح فيروس كورونا لمغادرة المواطنين الي خارج المملكة لتكون ثمانية أشهر بدلاً من ثلاثة أشهر من تلقي الجرعة  الثانية، بإستثناء الفئات العمرية التي تحددها وزارة الصحة أو المستثناة، وفقاً لحالتهم الصحية في تطبيق توكلنا.

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.