قامت الفتاة سلمى الشيمي بنشر صور خاصة في احدث ظهور لسلمى الشيمي تثير غضب الجمهور عبر حسابها الشخصي وقد تقدم إبلاغ عنها بأن هذا الفعل يعني مخالفة للدين والأعراف ولا يجب عليها فعل هذا الشيء حيث يتابعها أطفال وهذا يخترق القانون وكل هذا بسبب حبها للشهرة وتريد ان تكتسبها بافعال فاضحة ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على جميع المعلومات التي تهم متابعينا.

المطالبة بمحاكمة سلمى الشيمي

نشرت عارضة الأزياء المصرية سلمى الشيمي عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي (انستجرام)، صورا ومقاطع فيديو وصفت بأنها مهينة للحياء العام.

تقدم المحامي المصري سمير صبري بشكوى للنائب العام حمادة الصاوي ضد عارضة الأزياء سلمى الشيمي لنشرها فيديوهات “تسيء إلى الآداب العامة”.

وكشفت صبري في بيانها أن: “مخالفة لجميع القيم والأعراف الدينية والأخلاقية والاجتماعية ، نشرت مبلغًا ضدها على صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك – انستجرام – تيك توك، صور فاحشة وفيديوهات محتشمة  تهتك الأخلاق العامة.

وأضافت صبري أن ما فعله المبلّغ ضدها خطر على المجتمع المصري حيث دعت إلى “نشر الفسق والفجور وتشجيع الشباب والشابات على ارتكاب مثل هذه الأفعال باعتباره وسيلة لجمع الأموال والقيام بذلك لاكتساب شهرة زائفة واعتداء على القيم الاجتماعية وسبب لانتشار جرائم التحرش وهتك العرض والاغتصاب “.

تصريحات سلمى الشيمي

قالت الشيمي: “كل واحد حر، أنا حرة أرفع على أي شخص قضية، وأي شخص حر، والقضاء لدينا محترم، ولا يتأثر باللجان الإلكترونية ولا بالأقوال غير الحقيقية، أنا امرأة لا سند ولا ظهر، والقضاء لدينا محترم، وينصف المظلوم، أنا مش بعمل حاجة غلط، عارض الأزياء من حقه أن يرتدي أي شيء من أول البكيني حتى الفستان”.

وأضافت أن الكثيرين عرضوا عليها المشاركة في بعض الأعمال الفنية، لكنها أجلت الموضوع من أجل تحسين مهاراتها بالذهاب إلى بعض ورش العمل الفنية، مضيفة أنها تحصل الآن على ورشة تمثيل مع أحد الفنانين الكبار، وذلك أضاف لها الكثير من القدرة الفنية.

ولفتت إلى أن مصر بلد الموضة، خاصة وأن القاهرة بها أكبر الأسماء في عالم الموضة في الشرق الأوسط، مشيرة إلى ضرورة احترام الموضة لأنها تزيد بشكل كبير من الإقبال على السياحة.

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.