التخطي إلى المحتوى
المصرفية المفتوحة في البنك المركزي السعودي

قام البنك المركزي السعودي بالإعلان عن إصدار “سياسة المصرفية المفتوحة”، التي ستتيح عن طريق استخدام تطبيقها تمكن عملاء البنوك من إدارة حساباتهم البنكية ومشاركة البيانات بشكل آمن، كما تتيح للعملاء السماح للطرف الثالث من مزودي الخدمات بالوصول إلى المعلومات البنكية الخاصة به بناءاً علي موافقة منهم. بالإضافة إلي انها تقدم للعملاء الاستفادة من أفضل المنتجات والخدمات المالية.

البنك المركزية المصرفية المفتوحة

تتمتع السعودية بقطاع مصرفي مستقر ، وتعمل علي تعزيز قدرته للوفاء بالالتزامات المالية وتحسين جودة خدماتة عن طريق قيام البنك المركزي السعودي بمهام تنظيمية وإشرافية.و يرى البنك المركزي السعودي أن بإمكان المصرفية المفتوحة أن تدعم تطور القطاع المصرفي بسبب مجموعة فوائد مرتبطة بها. لذلك المصرفية المفتوحة تعتبر ابتكاراً تقنيا يمكن العملاء من مشاركة بياناتهم بأمان مع طرف ثالث إذا وافقوا على ذلك ، مما يسمح بابتكار وتقديم خدمات مالية جديدة مستقبلياً.

المصرفية المفتوحة تتسق مع الأهداف الإستراتيجية لرؤية المملكة 2030.

 الجدير بالذكر أن المصرفية المفتوحة  تاخد إلى الابتكار المباشر عن طريق تعزيز فرص تطوير منتجات وخدمات جديدة. بالإضافة إلي انها تؤدي إلى زيادة التنافسية، والعمل علي تخفيف العوائق أمام دخول المشاركين الجدد إلى السوق خاصة من قطاع الفينتك. مع زيادة الشمول المالي في السعودية نتيجة تطوير منتجات وخدمات مالية جديدة لفئات محددة من العملاء وتوسيع نطاق وصول الائتمان.

صرح البنك المركزي إن المصرفية المفتوحة تتسق مع أهم الأهداف الإستراتيجية المنبثقة من رؤية المملكة 2030، هي تطوير القطاع المالي وتمكين المؤسسات المالية من دعم نمو القطاع الخاص ،مما تتيح للعملاء الاستفادة من البيانات المرتبطة بالمعاملات المالية.وتنقسم المصرفية إلي 3 مراحل وهم: مرحلة التصميم ثم التنفيذ وصولاً للمرحلة الأخيرة وهي إطلاق منظومة المصرفية المفتوحة في النصف الأول من 2022.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *