التخطي إلى المحتوى
أخبار سعودية: منتدي الأسرة السعودي يبحث أدوات التمكين

قام مجلس شؤون الأسرة بالإعلان عن انعقاد منتدى الأسرة السعودية في دورته الرابعة بالتزامن مع الذكرى الخامسة لانطلاق رؤية، ليبحث أدوات التمكين.

أدوات التمكين منتدي الأسرة السعودية

يشمل المنتدى جلسة حوارية بمشاركة عدد من الوزراء، ونخبة من الخبراء والقيادات الوطنية، والمنظمات الإقليمية والدولية علي مستوي العالم ، لمناقشة أهم قضايا الأسرة المعاصرة وسبل تمكينها وحمايتها. حيث ينطلق المنتدي ليناقش عدة محاور رئيسية وهي : أدوات تمكين الأسرة من اتخاذ قرارات مستنيرة في ظل المتغيرات الاقتصادية والاجتماعية الحالية ، ومسؤولية الأسرة تجاه البيئة والمجتمع والاقتصاد ودور الأسرة في تنمية رأس المال البشري. وأخيراً الأسرة كراعي أول للهوية الثقافية والوطنية للنشء.

تفاصيل حول المحاور ال3 التي يتم مناقشتها في المنتدي

تناقش المحاور الثلاثة العوامل المؤثرة على اتخاذ القرارات المستنيرة للأسرة ودورها في عملية التمكين، التشريعات والسياسات الداعمة للأسرة وشراكات وحلول مجلس الأسرة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول 2030. وتبحث أيضا المسؤولية المجتمعية للأسرة كأداة لتحقيق التنمية المستدامة واستعراض نماذج وتجارب دولية فاعلة عن دور الأسرة في حماية البيئة. وأخيراً تشكيل الهوية الثقافية ودورها في تعزيز المواطنة الصالحة وتكريس قيمها في نفوس الأبناء.

والجدير بالذكر أن هذا الحدث السنوي غاية في الأهمية، لانها يعمل علي حل أهم قضايا الأسرة المعاصرة التي تعدّ النواة الأساسية للمجتمع،حيث يعتمد استقرار أفراد المجتمع النفسي والاجتماعي ومشاركتهم الفاعلة في التنمية الاقتصادية الشاملة بشكل كبير على تماسك الأسرة وترابطها وفهم أفرادها أدوارهم ومسؤولياتهم على مستوى الأسرة والمجتمع والوطن، كما أنها الحاضن الأول لرأس المال البشري، فهي الوحدة التي تشكل شخصية الفرد السعودي بما تعززه من قيم ومهارات وما تنميه من مواهب لدى أفرادها منذ السنوات الأولى لحياة الإنسان. مع العلم أن مجلس شؤون الأسرة هو الجهة الرسمية التي تمثل المرأة والأسرة والطفل وكبار السن في المنظمات والهيئات الدولية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *