التخطي إلى المحتوى
محتويات
[toc]

بعد تداول الخطاب بين وزير التعليم يوسف البنيان وبين وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية أحمد الراجحي فاستبشر المعلمون والمعلمات خيرا بطلب الموافقة علي إلغاء ربط العلاوة بالرخصة المهنية للوظائف الحكومية، حيث كان من المقرر ربط العلاوة السنوية بالرخصة المهنية للعاملين بالوظائف التعليمية للحصول علي الرخصة المهنية بداية من 1 يناير المقبل.

ربط العلاوة بالرخصة المهنية

إن الحصول علي الرخصة المهنية مرتبط بالقبول في الاختبارات التي تم وضعها لقياس المعايير التربوية والتخصصية، ويتم تقسيمه إلي جزئين:

  • الأول الاختبار التربوي العام.
  • الثاني الاختبار التخصصي.

ويوجد داخل الخطاب مجموعة مبررات جميعها توضح أن الرخصة المهنية لممارسة المهنة فقط، وهذا حتي تتم مساواة موظفي التعليم مع موظفي القطاعات الاخري كالصحة وغيرها، وأوضح الخطاب أيضا أن من ضمن المبررات قبول دخول المعلم الميدان التعليمي، وممارسة دوره التعليمي وتحقيق المستوي المطلوب الذي يدعم منحه للعلاوة السنوية، وتداول الخطاب علي نطاق واسع في تاريخ 11/3/1445 هجريا، وأوضح الوزير الكثير من المبررات التي تتمثل في في دراسة أثر الرخصة المهنية في رواتب المعلمين والمعلمات وردود فعل الميدان التعليمي، وأيضا لا يتم وقوف العلاوة لكافة قطاعات الخدمة المدنية وهذا في حال عدم الحصول علي الرخصة المهنية.

وبعد مراجعة السياسة الخاصة بالرخصة المهنية وأن إلغاؤها من العلاوة السنوية، قد أعطي فرصة جديدة للمعلمين الذين لم يقدروا علي تحقيق النتائج المطلوبة في اختبار الرخصة المهنئة.

اختبار الرخصة المهنية تربوي

من الشروط الأساسية التي وضعتها وزارة التعليم السعودية، التي يجب توافرها هي إجتياز اختبار الرخصة المهنية للمعلمين:

  • بعد الحصول عليها تكون صالحة لمدة خمس سنوات من تاريخ إصدارها ويجب تجديدها في الموعد المحدد.
  • يمر المعلم بنوعين من الاختبارات أولا الاختبار التربوي العام وهذا يمر به جميع التخصصات، ثانيا الاختبار التخصصي ويكون حسب التخصص ويشمل حتي الأندية 38 من التخصصات المختلفة.
  • يتم وضع الأسئلة عن طريق مجموعة من الخبراء والمتخصصين ويلتزمون بكافة المعايير، حتي تكون الاختبارات قادرة علي معرفة مدي قدرة المعلم للعمل في مهنة التدريس.
  • عدد أسئلة اختبار الرخصة المهنية 88 سؤال.
  • منهم 18 سؤال متعلق بالقيم المهنية والمسئوليات، ومنهم 35 سؤال عن الممارسة المهنية بين التخطيط والتعليم والتنفيذ إلي عملية تقويم التعليم والتدريب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *