التخطي إلى المحتوى
محتويات
[toc]

من المتوقع أن تشهد سماء المملكة العربية السعودية والوطن العربي ذروة ظاهرة شهب الدبيات في صباح اليوم السبت الموافق 23 ديسمبر، ويتوقع أن تكون ذروة الظاهرة في تمام الساعة 6 صباحاً حيث يمكن رصد ما بين 5 إلى 10 شهب في الساعة وذلك عند مراقبة الأفق الشمالي من موقع مظلم بعيد عن أنوار المدن، ووفقًا لمعلومات فلكية من جدة على منصة إكس يتوقع أن يكون القمر الأحدب حاضر في هذه السنة بالتزامن مع ذروة ظاهرة الدبيات، وهذا قد يؤدي إلى تعتيم بعض الشهب الخافتة بسبب الإضاءة الناتجة عن القمر، مما يقلل من وضوح رؤية الظاهرة الفلكية.

شهب الدبيات

من المتوقع أن تشهد سماء الوطن العربي ذروة ظاهرة شهب الدبيات في منتصف ليل الجمعة وخلال الساعات الأولى من فجر السبت وذلك في تزامن مع بداية فصل الشتاء وتعتبر هذه الظاهرة هي آخر زخات الشهب في عام 2023، ووفقاً لتقارير الجمعية الفلكية في جدة تعتبر الدبيات من الشهب الصغيرة التي تنشط سنوياً في الفترة من 17 ديسمبر إلى 25 ديسمبر، حينما تعبر الأرض مدار المذنب (توتال) حيث يصطدم الحطام الغباري بالغلاف الجوي للأرض ويحترق على ارتفاع يتراوح بين 70 و100 كيلومتر مما يظهر لنا بشكل خطي مضيء.

في هذه الفترة يتوقع رؤية شهب الدبيات عندما تكون نقطة إشعاعها في كوكبة الدب الأصغر فوق الأفق، وتزداد فرص رؤية المزيد من الشهب كلما ارتفعت نقطة الإشعاع في السماء.

لمشاهدة هذه الظاهرة يفضل مراقبة الأفق الشمالي باتجاه كوكبة الدب الأصغر بالعين المجردة من مكان مظلم بعيد عن أضواء المدن، يذكر أن اكتشاف شهب الدبيات قد تم حديثاً قبل نحو مئة عام حيث لاحظت أن بعض الشهب تنشط في هذه الفترة من العام، مما أظهر أن هذه الظاهرة ليست عشوائية في اتجاهها عبر السماء.

ما هي شهب الدبيات؟

شهب الدبيات هي ظاهرة فلكية تتكرر سنوياً في الفترة من 17 إلى 25 ديسمبر وتأتي نتيجة لتعرض الكرة الأرضية لحطام غباري متناثر على طول مدار المذنب المعروف بـ “توتال”، وخلال هذه الفترة يحدث اصطدام الحطام الغباري بالغلاف الجوي للأرض حيث يحترق عند ارتفاع يتراوح بين 70 و100 كيلومتر مما ينتج عنه خطوطاً مضيئة تظهر في السماء بشكل مشابه للشهب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *