التخطي إلى المحتوى
محتويات
[toc]

أعلنت السلطات في المملكة العربية السعودية بالأمس يوم الأحد بدء تنفيذ سياسة توطين مهن المبيعات والمشتريات وإدارة المشاريع في المملكة العربية السعودية وذلك بعد انتهاء فترة السماح المحددة مسبقاً، كما أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية عن هذا القرار بالتعاون مع الجهات الإشرافية.

توطين مهن المبيعات والمشتريات وإدارة المشاريع

تم تحديد تاريخ بدء السريان لتوطين مهن المبيعات والمشتريات وإدارة المشاريع في 11/6/1445هـ الموافق 24/12/2023، وأوضحت الوزارة أن نسبة توطين مهن المبيعات ستكون 15% حيث يشمل ذلك مهن بارزة مثل مدير المبيعات ومدير المبيعات بالتجزئة وأخصائي المبيعات ومدير المبيعات بالجملة وأخصائي المبيعات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومندوب المبيعات.

وأكدت الوزارة أن نسبة توطين مهن المشتريات ستبلغ 50% وستشمل مهن رئيسية مثل مدير المشتريات ومندوب المشتريات ومدير العقود وأخصائي المناقصات وأخصائي المشتريات.

كما سيشمل توطين مهن إدارة المشاريع في المرحلة الأولى نسبة 35% مثل مدير إدارة المشاريع وأخصائي إدارة المشاريع ومدير المشاريع وأخصائي مكتب إدارة المشاريع ومدير مشروع الاتصالات ومدير مشروع لخدمات الأعمال.

توطين القطاع الخاص

تعتزم الوزارة تقديم حزمة من المحفزات والدعم لدعم منشآت القطاع الخاص في توظيف السعوديين من خلال دعم عمليات الاستقطاب والتوظيف وتقديم دعم لعمليات التدريب والتأهيل بالإضافة إلى توفير فرص دعم التوظيف والاستمرارية الوظيفية، وستتاح أولوية الاستفادة من جميع برامج دعم التوطين وبرامج الدعم المقدمة من خلال صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، كما أصدرت الوزارة دليل إرشادي يوضح تفاصيل قرارات توطين المهن وكيفية تنفيذها مع التأكيد على ضرورة التزام المنشآت بتطبيق هذه الأحكام لتجنب العقوبات النظامية المفروضة على المخالفين.

محفزات دعم منشآت القطاع الخاص

أكدت الوزارة في بيانها عزمها تقديم حزمة من المحفزات والدعم لدعم منشآت القطاع الخاص ومساعدتها في توظيف السعوديين، وتشمل هذه الحزمة ما يلي:

  • توفر الوزارة الدعم للشركات في عمليات الاستقطاب والبحث عن الموظفين المناسبين لتلبية احتياجاتهم.
  • تقديم دعم لتنفيذ برامج تدريب وتأهيل للمواطنين.
  • تقديم الدعم لعمليات التوظيف والاستمرار الوظيفي لضمان نجاح توظيف السعوديين واستمرارهم في العمل.
  • منح الشركات أولوية في الاستفادة من جميع برامج دعم التوطين المتاحة في المنظومة.
  • تقديم دعم مالي وموارد إضافية من خلال صندوق تنمية الموارد البشرية لتعزيز فعالية جهود التوظيف والتدريب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *