التخطي إلى المحتوى
مركز الإحساء ينظم ورشة عمل “تصميم النماذج الأولية للمشاريع الريادية” بالمملكة

قام مركز الأمير أحمد بن فهد بن سلمان الخاص  بتطوير الأعمال “سنا الأحساء”، بتنظيم ورشة عمل بعنوان “تصميم النماذج الأولية للمشاريع الريادية”، بمقر المركز بالأحساء، وتولى مهمة تقديم الورشة المستشار علي عبدالكريم الغدير- مستشار الإستراتيجيات والمشاريع في عيادات الأعمال، كما ناقشت الورشة مفهوم الحد الأدنى من المنتج القابل للتطبيق “MVP” ، والذي يمكن  الفريق من جمع الحد الأقصى من التعليقات من العملاء على منتج بأقل قدر من الجهد والموارد التي يتم إنفاقها.

ورشة عمل “تصميم النماذج الأولية للمشاريع الريادية”:

قامت الورشة بإستعراض فكرة الحد الأدنى من المنتج القابل للتطبيق من خلال إيجاد نموذج مبسط من منتج أو خدمة معينة، والذي يستخدم لرصد المستخدمين الأوائل للمنتج، كما يتميز الحد الأدنى من المنتج القابل للتطبيق بعدة صفات ، والتي تتمثل في الآتي:

  • يعمل على تحديد قابلية النمو وتلبية إحتياجات العملاء.
  • كما يعمل أيضاً على تحديد ما إذا كان المنتج سهل الفهم والإستخدام من قبل العملاء المستهدفين أم لا.
  • بالإضافة إلى قيامه بتقييم الإفتراضات المتعلقة بالمنتج، ومعالجتها.

 نتائج الورشة:

والجدير بالذكر أن نماذج إثبات الفكرة إكتسبت شهرة، حيث تستخدمها شركات البرمجيات والشركات القائمة على التكنولوجيا، ولكي يتم عرض فكرة جديدة للإدارة، يجب أن يكون لديها دليل على إحتمالية نجاح الفكرة تقنيًا، بالإضافة إلى إمكانية تطبيقها.

وبعد ذلك، قامت الورشة بعرض مفهوم النموذج الأولي والذي يأتي بعد مرحلة نموذج إثبات المفهوم، وجاء ذلك من أجل توضيح كيفية عمل التطبيق الخاص بالمستخدم من صفحة إلى صفحة أخرى، كما أوضحت  أن النموذج الأولي يستهدف توضيح مبدأ قريب من نموذج إثبات الفكرة، حيث  تم تطويره للموافقات الداخلية ، بالإضافة إلى تطوير المفهوم أكثر، بإستثناء إختلاف واحد وهو إستهدافه لفهم  آلية عمل المنتج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.