التخطي إلى المحتوى
شراكة اقتصادية استثنائية بين السعودية والإمارات بلغة الرقمنة
شراكة اقتصادية استثنائية بين السعودية والإمارات بلغة الرقمنة

ينعكس التفاهم والعلاقات الودية بين المملكة ودولة الإمارات العربية المتحدة في التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين، مما يجعل الاتفاقية بين البلدين هي الأكبر بين دول مجلس التعاون الخليجي وتعتبر الإمارات من أهم الشركاء التجاريين للمملكة العربية السعودية في المنطقة العربية، وخاصة دول مجلس التعاون الخليجي مما يعكس قوة العلاقات بين البلدين على جميع المستويات.

شراكة اقتصادية بين السعودية والإمارات

على مر السنين استمر عدد التبادلات التجارية والتعاون الاقتصادي بين البلدين في الارتفاع، مما يعكس حجم التبادلات التجارية بين البلدين وعززت لجنة التنسيق السعودية والإماراتية التعاون بين البلدين، والذي يمكن اعتباره نموذجاً لتعزيز التكامل والشراكة على المستويين العربي والإقليمي من خلال تنفيذ مشاريع استراتيجية مشتركة.

بلغ حجم التبادل التجاري بين المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة في عام 2019 نحو 113.2 مليار درهم وفي العام الماضي بلغ العدد التراكمي لتصاريح النشاط الاقتصادي للمواطنين السعوديين في الإمارات 13283، وبلغ العدد التراكمي لأصحاب العقارات في الإمارات 16661المواطنون السعوديون: تبلغ القيمة التراكمية للمعاملات العقارية في الإمارات 1.066 مليار درهم.

شراكة اقتصادية استثنائية بين السعودية والإمارات بلغة الرقمنة
شراكة اقتصادية استثنائية بين السعودية والإمارات بلغة الرقمنة

كما تعد المملكة العربية السعودية الشريك التجاري الأول في العالم للاستيراد من الإمارات، وأول دولة عربية تستورد الذهب والأسلاك النحاسية والمرافق والحليب والقشدة من الإمارات، بقيمة 30.9 مليار درهم أي ما يمثل 12.8٪ من إجمالي الإمارات الصادرات إلى دول حول العالم في عام 2019.

يتجاوز رصيد الاستثمار السعودي المباشر في الإمارات 16 مليار درهم ويوجد 4459 علامة تجارية سعودية مسجلة في الإمارات و 70 مؤسسة تجارية و 16 شركة مسجلة وتشمل مجالات الاستثمار: التعدين واستغلال المحاجر وتجارة الجملة والتجزئة والأنشطة المالية وأنشطة التأمين وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

من حيث قيمة استثمارات الإمارات في المملكة والتبادلات الاقتصادية بين البلدين تحتل الإمارات المرتبة الأولى بين الدول المستثمرة في المملكة بقيمة إجمالية تزيد على 34 مليار درهم تعكس نشاط الدولة نفذت ما يقرب من 122 استثمارًا في الإمارات وأكثر من 65 شركة ومجموعة استثمارية معروفة مشاريع كبرى في المملكة العربية السعودية وبلغت قيمة استثمارات بنك الإمارات في السعودية في النصف الأول من عام 2019 نحو 53.5 مليار درهم.

يمثل مشروع العملة الرقمية “عابر” نوعًا جديدًا من التعاون حيث يهدف إلى دراسة العملة الرقمية وطرق إصدارها والمعاملات، بالإضافة إلى فهم عمليات المطابقة والتسوية بين البنوك باستخدام تقنية blockchain وفهم التكنولوجيا والتقنية والتشغيلية وتأثير البنية التحتية الحالية ودراسة تأثير إصدار العملة المركزية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *