أكد وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ على أهمية تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة والخامسة وعلاقتها بمجالي العمل والتعليم من خلال مشاركته اليوم في المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي للدول الأعضاء في منظمة العالم الإسلامي للتربية والثقافة والعلوم.

تجربة المملكة رائدة في تنمية رأس المال البشري

جاء ذلك خلال مشاركته في المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي لدولة عضو في منظمة العالم الإسلامي للتربية والثقافة والعلوم (إيسيسكو) اليوم وتحدث عن التطور الصناعي في التاريخ واستخدم الثورة الرابعة التي نشهدها. في النهاية بدأت ملامح الثورة الخامسة تتبلور وستتم مناقشة تطبيقات الثورتين الرابعة والخامسة ومتطلباتهما للابتكار والتكنولوجيا وبعض التأثيرات في مجالات عديدة.

وأوضح الدكتور آل الشيخ أن الحكومة لعبت دوراً كبيراً في الاستجابة للثورتين الصناعيتين، مستفيدة من التطور المتسارع لتقنيات مثل الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة والروبوتات ومواكبة تطورها وكوكبنا بأكمله يخدم غرض الأعمال وليس فقط لتحقيق الربحية وذلك بفضل الدعم السخي من الحكومة الملكية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي العهد الذي وثق في تطوير التعليم والبحث والتكنولوجيا في بطريقة تعزز التنمية الشاملة والمجالات الصناعية.

تجربة المملكة رائدة في تنمية رأس المال البشري وأهم إنجازات التعليم الإلكتروني
تجربة المملكة رائدة في تنمية رأس المال البشري وأهم إنجازات التعليم الإلكتروني

وأضاف أن المملكة لديها خبرة رائدة في مجال تنمية رأس المال البشري خلال حقبة الثورتين الصناعية الرابعة والخامسة واستفادت من إمكانيات وقدرات أبناء الدولة مشيداً بتأثير ذلك على التنمية والتنمية ومشاريع سعودية واسعة النطاق مثل نيوم وذا لاين، بالإضافة إلى تقدم المملكة في الأمن السيبراني والبنية التحتية الرقمية وسرعة الإنترنت والجيل الخامس.

وأشار وزير التربية والتعليم في ختام كلمته في المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي (إيسيسكو) للدول الأعضاء في المنظمة إلى أن التعليم السعودي حقق تقدما في التكيف مع التطور التكنولوجي في مجال التعليم وأنه خلال وباء كورونا حققت جهود المملكة في التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد نجاحا دوليا من خلال تجربة رائدة في هذا المجال.

نائب وزير التعليم للجامعات يفتتح مهرجان مسرح الجامعات السعودية الأول

كشف الدكتور محمد بن أحمد السدري نائب وزير الجامعة للبحث والابتكار والتعليم اليوم الاثنين عن البحث والابتكار وريادة الأعمال في المجمع الأكاديمي في النسخة الأولى من “نسخة الديو دراما” لمهرجان الدراما الجامعية السعودية ومعرض جازان للإنجاز وحضر رئيس الجامعة معالي الدكتور مرعي بن حسين القحطاني.

وأشاد وكيل الوزارة للجامعة والبحوث والتعليم الابتكاري بجامعة جازان بتنظيم فعاليات المهرجان لإقامة شراكة استراتيجية شاملة والاستفادة من فرص التعارف والتبادل والتعاون بين طلاب جامعة المملكة وإدارة النادي الطلابي وطريقة لتنمية الجوانب الفكرية والفنية لأبنائنا وتنمية مواهبهم.

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.