التخطي إلى المحتوى
الرئاسة العامة لشؤون الحرمين تعلن عن إطلاق ثلاث مبادرات رقمية استثنائية

تم إطلاق ثلاث مبادرات رقمية استثنائية، من قبل الرئاسة العامة لشؤون للمسجد الحرام والمسجد النبوي، ممثلة بمكتب الشؤون التقنية و التحول الرقمي  و الذكاء الاصطناعي، و ذلك بهدف تحسين نتائج الأعمال، وفقًا للخطط المستقبلية التي تراها الرئاسة العامة و التحول الرقمي 2024 ،و هم:

  • مبادرة “تقانة”.
  • ومبادرة  “تحولات”.
  • ومبادرة “ذكاء”.

الهدف من إطلاق مبادرة ذكاء

أوضح المهندس بندر بن محمد الخزيم وكيل الرئيس العام لشؤون التقنية والتحولات الرقمية والذكاء الاصطناعي أن مبادرة “ذكاء” حديثة، كما أنها قائمة علي إدخال الذكاء الاصطناعي في النظام لعرض تقارير تفاعلية ذكية، و التي تدعم اتخاذ القرار من خلال الإدارات العليا بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بالإضافة إلي ذلك تحقيق الأعمال في الإدارات بكل سلاسة و  تحقيق التسيير التقني للموظفين في أداء أعمالهم، بالإضافة إلي مبادرة ذكاء تنطلق 4 مشاريع حديثة، و التي تهدف إلى إحداث نقلة نوعية وتطويرية في مجال تقديم الخدمات وهي:

  • مشروع تصنيف البيانات.
  • و مشروع الحرم الذكي.
  • و مشروع ذكاء الأعمال.
  • و مشروع الروبوتات الذكية .

أساس مبادرة تحولات

أضاف الخزيم، أن أساس مبادرة “تحولات” التركيز على زيادة المشاريع و الأنظمة التي ترفع من عملية التحول الرقمي،  و إنهاء الإجراءات الداخلية والخارجية للتخلص من الإجراءات التقليدية في المسجد الحرام والمسجد النبوي، كما يقوم المسجد بتنمية و تطوير المهارات الرقمية لموظفي القصر الرئاسي و مكاتب التكنولوجيا، و التحول الرقمي والاستخبارات ، و ذلك من خلال تدريبهم على أحدث التقنيات والأنظمة الذكية ، لكي تقدم كخدمات لحجاج المسجد الحرام، و يحدث ذلك عن طريق  4 مشاريع تنموية، و هي:

  • مشروع تطوير خدمات الإلكترونيات.
  • ومشروع تكنولوجيا الحوسبة السحابية “Dim”.
  • ومشروع إستراتيجية مكتب البيانات والذكاء الاصطناعي.
  • ومشروع تقييم الحكومة الإلكترونية “يسّر”.

الهدف من إنشاء مباردة تقانة

  • و من الجدير بالذكر أن مبادرة “تقانة”، تهدف إلى إنشاء و تطوير المهارات الرقمية والأنظمة الذكية، لخدمة الحجاج في المسجد الحرام ، من خلال:
  • مشاريع تشغيل وصيانة تكنولوجيا المعلومات.
  • و مشروع تطوير عمل منصة الحرمين الشريفين.
  • و مشروع زيادة السعة التخزينية لمراكز البيانات.

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.