التخطي إلى المحتوى
وزير الخارجية يعلن عن أهمية العمل المشترك بين دول الخليج ومصر للحفاظ  على أمن المنطقة

قام وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله أمس الأحد الموافق 12 ديسمبر 2021م، بالتأكيد على حرص المملكة العربية السعودية على أمن وسلامة الخليج والمنطقة، وأهمية العمل المشترك بين دول الخليج و مصر، وذلك من أجل تحقيق طموحات الشعب في التنمية والإزدهار، بالإضافة إلي أهمية دور مصر على المستوى الإقليمي والدولي في دعم الأمن والإستقرار في المنطقة والسعي لتعزيز روابط الأخوة بين الخليج ومصر.

أهمية العمل المشترك بين دول الخليج ومصر

كما ناقش المؤتمر الصحفي الذي عقد بين وزير الخارجية السعودي و  وزير خارجية  مصر  سامح شكري، ومعالي الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور نايف فلاح الحجرف، أهمية العمل المشترك بين دول الخليج ومصر، بالإضافة إلى مناقشة الأوضاع الإقليمية في المنطقة والعلاقات الخليجية المصرية التاريخية وسبل تطويرها في جميع المجالات، وأيضاً مناقشة أهم الملفات المتعلقة بأمن المنطقة والتحديات وكيفية إيجاد حلول سياسية تحفظ الأمن والسلم الإقليمي والدولي.

نتائج الإجتماع

والجدير بالذكر هو قيام الإجتماع بإستعرض كافة العلاقات ، التي تربط مصر بدول المجلس والتطورات والقضايا الإقليمية والدولية والتحديات التي تواجه الأمن القومي العربي، مؤكدًا أن مواجهة التحديات  والحفاظ على الأمن العربي لن يحدث إلا بالتضامن والتعاون وتوثيق الصلات السياسية والأقتصادية والأخوية  التى تجمع بين دول الخليج ومصر.

كما صرح وزير الخارجية السعودي بأن الإجتماع إستعرض مضامين زيارة الأمير محمد بن سلمان، لدول الخليج العربية وأهمية تعزيز التعاون بين دول الخليج، وجاء ذلك بهدف دعم مسيرة العمل الخليجي بحكم المصالح الخليجية المشتركة، وعلى الناحية الأخرى صرح وزير الخارجية المصري مؤكداً علي أن هذا الإجتماع يدل على إستمرار العلاقة الوثيقة على المستويين الرسمي والشعبي، التي تجمع بين مصر  ودول مجلس التعاون الخليجي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *