التخطي إلى المحتوى
منافسات مهرجان الملك عبدالعزيز.. مبيعات سوق الإبل تتخطى مليون ريال سعودي

شهدت مبيعات سوق الإبل الذي يشرف عليه نادي الإبل إرتفاع كبير يصل لأكثر من مليون ريال سعودي،  وجاء ذلك خلال منافسات مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته السادسة، ويعتبر  سوق الإبل مقصداً للمهتمين والمربين في المملكة ودول الخليج العربي، إذ يضم 326 شبكاً تستوعب 3 آلاف متن تتراوح أسعار المتن الواحد فيه ما بين 20 إلى 100 ألف ريال، فيما تتراوح قيمة الصفقات اليومية التي يشهدها السوق من 800 ألف إلى مليون ريال سعودي.

مبيعات سوق الإبل

ويذكر أن أسعار الإبل تتراوح مابين 2500 إلى 8 آلاف ريال سعودي، وذلك بالنسبة للرحول أو الذلول، وهي الناقة التي يضع عليها راعي الإبل إحتياجاته وغذاءه ويمتطيها لكي تسير الإبل خلفه، كما تبدأ مبيعات سوق الإبل يومياً بعد صلاة الظهر حتى صلاة المغرب، فيما يكون نصيب المحرج نسبة 5% من قيمة البيع تؤخذ من المشتري فقط.

مهرجان الملك عبد العزيز للإبل

يعتبر مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل أكبر مهرجان عربي مختص في الإبل وعلامات جمالها، ويضم كبار الملاك من المملكة ودول الخليج والدول العربية ممن يمتلكون  ما يزيد عن 33 ألف متن، ويستهدف المهرجان تأصيل تراث الإبل وتعزيزه في الثقافة السعودية والعربية وتوفير وجهة ثقافية وسياحية ورياضية وترفيهية وإقتصادية عن الإبل وتراثها.

والجدير بالذكر هو حدوث إرتفاع في مبيعات سوق الإبل التابع لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته ال6، حيث شهدت الأيام الماضية صفقات شرائية كثيرة على فئة المجاهيم، بسبب منافساتها التي لقت إقبال كبير، كما نشطت خلال اليومين الماضيين مبيعات فئة المغاتير التي تستعد للمنافسة في المهرجان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.