التخطي إلى المحتوى
زيادة أجور الموظفين المؤقتين بشؤون الحرمين الشريفين بتوجيه من السديس
زيادة أجور الموظفين المؤقتين بشؤون الحرمين

أمر اليوم رئيس شئون المسجد النبوي والمسجد الحرام الشيخ السديس، بزيادة أجور موظفين المؤقتين بشؤون الحرمين والدائمين ومساواتهم بالرواتب والمزايا الوظيفية، وذلك علي نظام التعاقد وتم التأكيد أن ذلك الأمر أتي ضمن حرص رئاسة الحرمين علي  تطوير عملها الإداري والفني والخدمي والإرشادي والعلمي، وإيجاد السبل لمساعدة جميع العاملين والعاملات في خدمة الحرمين الشريفين على الإنجاز وتأدية أعمالهم ومهامهم.

زيادة أجور الموظفين المؤقتين بشؤون الحرمين

زيادة أجور الموظفين المؤقتين بشؤون الحرمين

تم التأكيد من قبل رئاسة الحرمين أن تلك الزيادة في الرواتب تأتي ضمن رؤيتها لتطوير العمل الفني والإداري والإرشادي وكذلك الخدمي،وإيجاد الكثير من الحلول لمساعدة ومساندة الموظفين العاملين والعاملات في خدمة بيت الله، وحثهم علي تأدية رسالتهم بدقة واحتراف، وذلك بما يتوافق مع مكانة الحرمين الشريفين وطابعهم المقدس، ولتحقيق أهداف خطة التنمية الرئاسية 2024، والتي تشمل التحقيق الرؤية المملكة 2030.

الشيخ السديس

ذكر الشيخ السديس أن تلك الأمر الصادر بزيادة الرواتب جاء ضمن رغبه الرئاسة في تحقيق الرابطة الوظيفية لجميع العاملين والعاملات في خدمة البقاع النقي، وترجمة للعناية السخية التي يحظى بها الحرمان من الحرم الشريف من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ،ودعا الشيخ السديس جميع العاملين رجالاً ونساءً إلى بذل المزيد من العطاء والرعاية، بعد أن كرمهم الله تعالى لخدمة حجاج بيت الله الحرام، واختتم الشيخ السديس حديثه بالسؤال من الله العون والتوفيق لجميع العاملين في الرئاسة العامة، والحفاظ على هذا الوطن الغالي وقيادته الرشيدة.

رواتب الرئاسة العامة لشؤون الحرمين

يحصل كل موظف من موظفي الحرمين الشريفين علي راتب محدد وذلك حسب درجة الموظف العامل عليها، وتبدأ الدرجات من الأولي وحتي الثانية عشر، بينما يحصل  أئمة الحرمين الشريفين علي راتب شهري مخصص ويصل إلي 8،200 ريال سعودي، بالإضافة إلي مؤذني الحرم فيحصلون علي راتب شهري ما يقرب من 5000 ريال سعودي.

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.