بدء تنفيذ قرار تأمين العمالة المنزلية، بدايةً من العام المقبل، حيث قامت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، بالتعاون مع البنك المركزي السعودي، بأنه سوف يتم ربط التأمين، مع عقد التوسط لاستقدام العمالة تقنيا، بواسطة منصة مساند، و ذلك بهدف تعويض أصحاب العمل في حالات الاستبدال، أو الحوادث، أو الوفاة، وشددت علي الإلتزام  باللوائح الخاصة بالمادة السادسة للعمالة المنزلية ومن في حكمهم.

تأمين العمالة المنزلية

تهدف إلي تعويض أصحاب العمل عن تكلفة استبدال العمالة المنزلية في حالة الوفاة ،أو عدم القدرة على العمل، أو المعاناة من أمراض مزمنة و خطيرة، و تكلفة إعادة الجثمان و المتعلقات و الممتلكات الشخصية عند وفاة العامل المنزلي، و كذلك التعويض عن تغيب العامل أو الامتناع عن العمل، بالإضافة إلى تعويض العامل، في حالة العجز الكلي الدائم، أو العجز الجزئي الدائم بسبب حادث ما.

فوائد تأمين العمالة المنزلية

يحقق قرار تأمين العمالة المنزلية العديد من المكاسب مثل، زيادة جاذبية سوق العمل، و تسهيل المفاوضات الثنائية مع الدول، و تحسين العلاقات التعاقدية، و تقليل المخاطر في سوق استقدام العمالة المنزلية،  مما يساعد على خفض الأسعار و ضمان حقوق جميع الأطراف، بالإضافة إلى زيادة الاهتمام من قبل أصحاب المصلحة، كما أنه وفقًا للمادة السادسة من “اللوائح الخاصة بعمال الخدمة المنزلية و من في حكمهم” ، يجب أن يلتزم موظفو الخدمة المنزلية، بأداء المهام المتفق عليها،  و تنفيذ أوامر صاحب العمل، و ألا يرفض العمل، أو المغادرة بدون أسباب، بالإضافة إلي المحافظة على ممتلكات صاحب العمل، و ألا يؤذي أفراد الأسرة بمن فيهم الأطفال، و كبار السن، و أن يحافظ على الأسرار الخاصة بصاحب العمل، و الأشخاص الذين في المنزل، التي يطلع عليها أثناء العمل،  و ألا يفشيها إلى الغير، كما لا يمكن أن يعمل لدي حسابه الخاص، و ألا يمس كرامة صاحب العمل، و ألا يتدخل فيما لا يخصه، و أن يحترم الدين الإسلامي و يلتزم بالأنظمة المعمول بها، وعادات المجتمع و تقاليده، و ألا يمارس أي نشاط يضر بالأسرة.

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.