إنتشرت أنباء حول إنطلاق المؤتمر الحادي عشر في “ضروريات طب أمراض الصدر” في 21 يناير 2021م، وهو المؤتمر الذي دعت إليه شعبة الأمراض الصدرية بمستشفى جامعة الملك عبدالعزيز بالتعاون مع الجمعية السعودية لطب الباطنية.

مؤتمر طب أمراض الصدر

و يشارك في مؤتمر طب أمراض الصدر 30 طبيبًا وطبيبة متحدثين ورؤساء الجلسات، بالإضافة إلى إعتماد 14 ساعة أكاديمية كتعليم طبي مستمر من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، وسيكون الإشتراك فيه حضورياً، وكذلك عن بعد للراغبين في ذلك، وذلك من أجل أن يخرج المؤتمر بتوصيات تثري الساحة الطبية في مجال طب أمراض الصدر.

أهم محاور المؤتمر

وفي هذا الصدد، صرح رئيس المؤتمر مدير مركز طب وبحوث النوم بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة، البروفيسور سراج عمر ولي، قائلاً: ” أن المؤتمر يبحث خلال يومين 6 محاور رئيسية وهي: إرتفاع ضغط الدم الرئوي ومستجدات العلاج، وتشخيص وعلاج التليف الرئوي، والربو الشعبي المزمن ودور الأدوية الحديثة البيولوجية، وإنقطاع التنفس الإنسدادي أثناء النوم، وكيف يختلف العلاج من شخص إلى آخر ودور أجهزة السي باب في الحماية من أمراض القلب، ومرض السدة الرئوية علاج آثارها مضاعفاتها، وكورونا وآثارها على الرئتين وكيفية علاج ذلك”.

والجدير بالذكر هو توضيح مدير مركز الطب عمر ولي حول أن اللقاء الخاص بمؤتمر طب أمراض الصدر، سيشتمل على ورشة عمل عن إستخدام الأشعة الصوتية في تشخيص أمراض الصدر، بالإضافة إلى فحص التنفس وكيف يعمل وكيف يتم ترجمته.

Google News

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.